انتهاء التسجيل >>  18.8.22

 

في عالم تسيطر عليه إنستغرام، السايبر، الواقع الإفتراضي، برامج الواقع، صور السيلفي، فيسبوك وشبكات التواصل الاجتماعي – تطبيقات وخصائص ترسّخت كثقافة تقيس وتقدّر الواقع حسب قدرته على الإظهار أو الظهور – يبرز العمل الفني، وهو يعمل في نطاقات معقدة وخفية – مليئة بالغموض ويصعب فهمها.
من جهة يقف أفلاطون ومَثَل الكهف ومن جهة أخرى تقف شركة أبل، فكيف على العمل الفني أن يعمل في مثل هذا الواقع المعقد أمام الوساطة العملية المتزايدة من قبل الشاشات ومن قبل أفكار عاملة في ترددات إفتراضية؟ أي أفكار يتوجب على الفنان الشاب أن يدافع عنها داخل دوّامة المعلومات والدور المفرط به للمظاهر؟ وكيف يستطيع في هذا السياق أن يكتشف صوته الباطني وهويته الشخصية؟ هذا قسم من التحديات التي تنتظر الفنان الشاب الذي نريد أن نرعاه في قسم الفنون.
قسم الفنون هو حيّز للإبداع، للمعرفة، للتجريب ولإختراق حدود المألوف، المعروف والمكتوب. إنه مكان للتعبير، منصة للرغبات الفنية، للتساؤلات، لتقديم أفكار جديدة ولإظهار المختلف. حيّز عصري للابتكار، للتقنيات المتطورة وعلامات العصر. مكان يطمح لخلق حوار وتحركات في نطاقات اجتماعية ومجتمعية، فكرية وجيو-سياسية. منصة للفن الاجتماعي، السياسي ولتكوين الهويّة على نحو يخلق ويطوّر الخطاب والعمل الفني في البلاد.
نطمح بأن نضم إلينا فنانين ناشئين يتوقون للعمل والتعلم، حيث سنرافقهم في رحلتهم الشخصية لعالم من التقاليد، التاريخ وإكتشافات جديدة وسنطلعهم على أفكار، كيفية تطوير طرق العمل، أساليب ومجالات تخصص وعمل مختلفة، سيستخدموها كأدوات لأعمالهم الخاصة ولتطوّرهم التصوّري والنقدي.
خلال الدراسة للقب، يعرض قسم الفنون على طلابه المتفوقين برامج تبادل طلابي مميّزة مع حوالي 200 كلية رائدة في العالم، بينها: Cooper Union, New York City / The Royal Academy, London / Glasgow School of Art, Glasgow / Ecole Des Beaux Arts, Paris / UDK, Berlin / Kunstakademie, Dusseldorf / Rietveld Academy, Amsterdam / School of The Art Institute of Chicago وغيرها من الكليات التي نجري معها حوارا عالميا مستمرا وبالغ الأهمية. بالإضافة إلى ذلك، يجري قسم الفنون حوارا مكثفا مع الأقسام الأخرى في الأكاديمية – الهندسة المعمارية، الاتصالات البصرية، التصوير، تصميم المجوهرات والأزياء، فنون الشاشة، تصميم الخزف والزجاج، ثقافة بصرية ومادية – ويطمح بتحقيق شراكات مع تخصصات مهنية مختلفة ومتنوعة.
قسم الفنون، والذي على أساساته قامت بتسلئيل – كلية الفنون الأولى في إسرائيل، يعمل في داخل الأكاديمية وخرّج أجيالا من الفنانين المشهورين على نطاق محلي وعالمي منذ بداية القرن الـ 20 وحتى اليوم. هذا هو القسم الذي أسّس ثقافة العمل الفني والفكر البصري المحلي وأنشأ تاريخًا عريقًا إرتبط باسم القدس، إسرائيل والشرق الأوسط.
بدءا من أيقونات محلية كرؤوفين روبين، ناحوم جوتمان، مردخاي أردون، دخولا بجموعة الفنانين “آفاق جديدة” – يوسف زريتسكي، يحزكيل شترايخمان، أفيجدور ستيماتسكي، فنان تصوريين كأريي أروخ وفناني سنوات ال-70 – يعكوف أجام، داني كرفان، ميخا أولمان، موطي مزراحي، بنحاس كوهين-جان، فناني سنوات ال-80 – دجانيت بريست، دافيد ريف، تسفي جولدشتين، يتسحاك ليفنا، يهوشواع (شوكي) بوركوفسكي، جابي كلازمر، عيدن بار-إيل – وحتى سنوات ال-90 وسنوات الألفين – يهوديت سسبورتاس، سيجاليت لينداو، نير هود، أوهاد مرومي، جيل ماركو شني، يوسف كريسبل، إيتي أبرجيل، رامي ميمون، رائدة سعادة، أوري نير، ميخال هلفمان، جلعاد راتمن، إيلي بيتل وغيرهم من الفنانين، علّم العديد منهم في القسم لسنوات طويلة وبعضهم ما زال يعلم في القسم.
بعض من خريجينا في العقد المنصرم: مايا زاك، تخيلت رام، تمار هيرشفيلد، تمار هرباز، إيال أسولين، عيدن بينت، أورين ألياف، ساجي أزولاي، يوآف فاينفيلد، خليل بلبين، ميراف كامل، عيدان جوردون، جابي كيرخلي، يعرا تساح، رؤوفن يسرائيل، توم كنيلر، مايا اروخ، داني افيدان، ادم كبلان، طال انجلشتاين، سابير جال، افرات روبينشتاين، دانييل اوكسنبيرج، افراهام كريستمان، دانييل تسئيل وقائمة طويلة ومتزايدة بإستمرار من الفنانات والفنانين الذين تترسخ أعمالهم في الثقافة المحلية.

تعرفوا على القسم
Group